• DSC_0098-1.JPG
  • DSC_0178.JPG

جامعة بنها توقع اتفاقية تعاون مع جامعة "لويفيل" الأمريكية .. وعقد "ندوة تعريفية" بالاتفاقية للطلاب

13 آذار/مارس 2022 by 0 Comment آخر الأخبار 66 Views

شهد الدكتور جمال سوسة، رئيس جامعة بنها، والدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة العلمين الدولية الأهلية، توقيع جامعة بنها لإتفاقية تعاون مع جامعة لويفيل، الواقعة في ولاية كنتاكي الأمريكية، في إطار إبرام اتفاقيات تعاون مشترك بين الجانب الأمريكى ومجموعة من أعرق الجامعات المصرية وذلك تحت مظلة اتفاقية التعاون المشترك المبرمة بين جامعة لويفيل وجامعة العلمين الدولية تحت رعاية الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي.

من جانبه رحب الدكتور جمال سوسة، رئيس جامعة بنها، بالدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة العلمين الدولية الأهلية، ووفد جامعة "لويفيل" الأمريكية، لتواجدهم في جامعة بنها مؤكدًا حرصه على التعاون الدائم مع الجامعات العالمية المتميزة، وتكوين شراكات معها، في إطار سياسة جامعة بنها للانفتاح على العالم مشيرًا إلى أن جامعة لويفيل تتمتع بترتيب متقدم على مستوى العالم وتُعد من الجامعات الريادية في الولايات المتحدة الأمريكية في البحث العلمي.
وأضاف "سوسة" -خلال ندوة تعريفية للطلاب بالاتفاقية والبرامج الدراسية التي تتضمنها- أن الاتفاقية مع جامعة لويفيل لها مجموعة من المزايا التي تقدم لأول مرة للطالب في مصر منها حصول الطالب بعد انتهاءه من البرنامج الدراسي على شهادة من جامعة من بنها ومن جامعة لويفيل.
من جانبه أشاد الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة العلمين الدولية الأهلية، بالاتفاقية نظرا لأهميتها في مجال تبادل الخبرات بين الجامعات المحلية والعالمية، وترسيخها لأهمية البحث العلمي، موضحا أن الاتفاقية تساهم في رفع مستوى الطالب المصري للمستويات العالمية.
كما أوضح الدكتور تامر سمير، نائب رئيس الجامعة لشؤون التعليم والطلاب، أن برامج الدراسة من خلال هذه الاتفاقية تتيح للطلاب الدارسين إتمام أول عامين من الدراسة في مصر ثم السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية لاستكمال الدراسة مشيرًا إلى إمكانية أن يختار الطالب بعد انتهاء السنتين أن يتم تحويله إلى جامعة العلمين لاستكمال الدراسة على أن يحصل في النهاية على الشهادة من جامعة لويفيل. مستكملا أن الطالب في حال قراره بالسفر للولايات المتحدة الأمريكية لاستكمال دراسة البرنامج فإنه يحصل على فيزا تسمح له بالعمل بجانب الدراسة وذلك لمساعدته على تغطية وسداد مصروفات الدراسة والمعيشة.
وأوضح الدكتور ناصر الجيزاوي، نائب رئيس الجامعة لشؤون الدراسات العليا والبحوث، إنه جاري دراسة التعاون مع جامعة لويفيل في العديد من البرامج الدراسية المتعلقة بمرحلتي الماجستير والدكتوراه.
كما أكد الدكتور مهران النجار، المدير التنفيذى لمكتب العلاقات الدولية بجامعة بنها، أن الجامعة حريصة على تعزيز علاقاتها الدولية من خلال التعاون مع أفضل مؤسسات التعليم العالي العالمية وأكثرها تميزًا بهدف خدمة الجامعة، وزيادة قدرتها التنافسية على المستويات المحلية والإقليمية والدولية، والوصول بها إلى مصاف الجامعات العالمية المتميزة.
وخلال فعاليات الندوة عرض الدكتور أيمن الباز، رئيس قسم الهندسة الحيوية بجامعة لويفيل، المزايا التي ستعود على الطلاب من الاتفاقية، كما شارك في فعاليات الندوة الدكتور إيمانويل كولينز، عميد كلية الهندسة بجامعة لويفيل، والدكتور هولى وى، مساعد عميد كلية الهندسة بجامعة لويفيل ومدير برنامج الدكتوراه، كما تم بالندوة تلقي استفسارات الطلاب بشأن تفاصيل الدراسة بجامعة لويفيل وتمت الإجابة على جميع الاستفسارات وسط تفاعل واهتمام من جانب الطلاب وأعضاء هيئة التدريس وجميع الحضور.
انطلقت فعاليات الندوة بحضور الدكتور جمال سوسة، رئيس جامعة بنها، والدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة العلمين الدولية الأهلية، والدكتور مصطفى النعناعي، عميد كلية علوم وهندسة الحاسب بجامعة العلمين، بالإضافة إلى عدد من عمداء الكليات بجامعة بنها، وأعضاء هيئة التدريس، وطلاب جامعة بنها.
ومن الجدير بالذكر أن جامعة لويفيل تأسست 1798 بولاية كنتاكي الأمريكية، وتتمتع بترتيب متقدم على مستوى العالم.

قيم الموضوع
(0 أصوات)